إردوغان يرغب في التخلي عن اعتماد الدولار في المبادلات مع روسيا

الرئيس التركي رجب طيب اردوغان خلال مؤتمر صحافي في بشكيك بعد لقائه رئيس قرغيزستان في 1 ايلول/سبتمبر 2018

تعتزم تركيا التخلي عن اعتماد الدولار في مبادلاتها التجارية مع روسيا، وفق ما قال الأحد رئيسها رجب إردوغان الذي وصف الولايات المتحدة بأنها تتصرف مثل «ذئب ضارٍ». وقال إردوغان مخاطبًا رجال أعمال أثناء زيارة قرغيزستان إن «أميركا تتصرف مثل ذئب متوحش، لا تصدقوها»، حسب ما نقلت عنه وكالة «فرانس برس».

وأشار الرئيس التركي إلى أن بلاده بصدد التفاوض مع روسيا بشأن الاستغناء عن الدولار في مبادلاتهما التجارية، وذلك ردًا على العقوبات الاقتصادية الأميركية.

ووفق ترجمة لتصريحاته إلى اللغة القرغيزية، قال: «إن استخدام الدولار يضر بنا. لن نخضع وسننتصر».

وأعلن إردوغان في 31 أغسطس أن تركيا وقعّت مع روسيا اتفاقًا لشراء صواريخ إس-400. ويثير هذا الأمر حنق واشنطن التي هددت بوقف تسليم طائرات إف-35 بيعت لتركيا العضو في الحلف الأطلسي.

وتشهد العلاقات الأميركية - التركية أزمة منذ رفض أنقرة تسليم قس أميركي يُحاكم بتهمة «الإرهاب»، ويخضع للإقامة الجبرية على أراضيها. وتبادل البلدان تجميد أرصدة وزراء ورفعا الرسوم الجمركية على بعض السلع.

وهذه الأزمة التي تثير قلق الأسواق ساهمت في تراجع الليرة التركية التي فقدت 40% من قيمتها أمام الدولار منذ بداية 2018.

كما تراجع الروبل الروسي إلى أدنى مستوى منذ عامين بعد فرض واشنطن عقوبات جديدة إثر واقعة تسمم عميل روسي في المملكة المتحدة. ونفت موسكو قطعيًا ضلوعها في الحادثة.

المزيد من بوابة الوسط