صندوق النقد: الإصلاحات السعودية ستعزز النمو رغم تأجيل طرح «أرامكو»

قال مسؤول كبير بصندوق النقد الدولي، يوم الجمعة، إن السعودية تمضي قُـدمًا في إصلاحات اقتصادية وإن نمو اقتصاد المملكة غير النفطي سيتسارع هذا العام على الرغم من أي تأجيل للبيع المزمع لأسهم في شركة النفط الوطنية العملاقة «أرامكو» السعودية.

وبحسب وكالة «رويترز»، فقد ذكر رئيس بعثة صندوق النقد لدى السعودية، تيم كالين، في تصريحات للصحفيين بعد مشاورات سنوية مع الحكومة السعودية، أن «أرامكو جزء واحد من برنامج الإصلاح. الأجزاء الأخرى تمضي قدمًا على نحو جيد».

وأضاف أن تكهنات صندوق النقد بتسارع نمو الاقتصاد السعودي في السنوات المقبلة تستند إلى توقعات باستمرار مجموعة واسعة من الإصلاحات، ولا تشمل أثر الطرح الأولي المزمع لأسهم «أرامكو».

وجرى تداول أنباء الأيام الماضية تفيد بأن بيع حصة قدرها نحو 5% في «أرامكو»، الذي كان من المنتظر تنفيذه هذا العام وجمع ما لا يقل عن 100 مليار دولار للحكومة، قد تأجل إلى أجل غير مسمى.

المزيد من بوابة الوسط