المخاوف من العقوبات تدفع الروبل لأدنى مستوياته في عامين

أوراق نقد بالروبل الروسي فوق أوراق نقد بالدولار الأميركي. (أرشيفية. رويترز)

سجل الروبل الروسي أدنى مستوياته مقابل الدولار في أكثر من عامين، الخميس، متأثرًا بالمخاوف من فرض مزيد العقوبات على روسيا، وشراء عملات أجنبية لاحتياطات البلاد.

وبحسب وكالة «رويترز»، فقد تراجع الروبل 1.19% أمام الدولار إلى 68.84 بعدما سجل 68.96 روبل للدولار، وهو أدنى مستوياته منذ أبريل 2016.

وخسر الروبل 0.6% ليجري تداوله عند 79.61 مقابل اليورو وهو أقل مستوياته منذ أبريل الماضي.

وقال محللون لدى «في تي بي كابيتال» في مذكرة: «إن المعنويات، خاصة بين المستثمرين العالميين، تظل شديدة التأثر بحديث العقوبات».

وتعززت المخاوف من عقوبات جديدة بفعل أحدث التصريحات الصادرة عن الولايات المتحدة وفي ضوء التحقيق الذي يجريه المحقق الأميركي الخاص روبرت مولر بشأن تأثير روسي مزعوم على الانتخابات الأميركية.

وتأثر الروبل أيضًا بمشتريات عملات أجنبية من أجل احتياطات الدولة. واشترى البنك المركزي الروسي عملات أجنبية بقيمة 20.1 مليار روبل (300.1 مليون دولار) للاحتياطات في 21 أغسطس مقارنة مع ما قيمته 17.5 مليار روبل في اليوم السابق.

المزيد من بوابة الوسط