الدولار يوقف خسائره مع انطلاق جولة رسوم تجارية جديدة

دولارات. (أرشيفية. رويترز)

أوقف الدولار سلسلة من الخسائر التي تكبدها على مدى خمسة أيام وتراجع اليورو، الخميس، مع تلقي العملة الأميركية دعمًا من الضبابية السياسية وجولة جديدة من الرسوم التجارية وأحدث محضر لاجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي الذي لمح إلى زيادة أسعار الفائدة في سبتمبر.

وقال محللون، بحسب وكالة «رويترز»، إن المراهنين على ارتفاع الدولار كانوا يتحينون الفرصة لمعاودة شراء العملة الأميركية بعد أن فقدت أكثر من 2% من أعلى مستوى في 14 شهرًا خلال أطول سلسلة خسائر للدولار هذا العام.

وصعَّدت الولايات المتحدة والصين حربهما التجارية الدائرة منذ أشهر، وطبقتا رسومًا جمركية عقابية نسبتها 25%على سلع للدولة الأخرى بقيمة 16 مليار دولار، مما يثير قلق المستثمرين الذين عادة ما يبحثون عن الأمان في الدولار.

وتلقت العملة الأميركية الدعم من محضر اجتماع «المركزي الأميركي» الذي أظهر أن مسؤولين يبحثون زيادة أسعار الفائدة قريبًا.

وزاد مؤشر الدولار 0.2% إلى 95.334 ليبتعد عن أدنى مستوى في ثلاثة أسابيع 94.934 الذي بلغه ليل الأربعاء.

وانخفض اليورو نحو 0.3% إلى 1.1569 دولار ليتراجع من أعلى مستوى في أسبوعين عند 1.1623 دولار.

وتراجع الدولار الأسترالي 0.8% إلى 0.7294 دولار أميركي في الوقت الذي يبدو فيه رئيس الوزراء الأسترالي مالكوم ترنبول في مأزق بعد أن دعا وزراء كبارًا في حكومته لإجراء تصويت ثانٍ على زعامته للحزب الحاكم.

وهبط الين 0.3% إلى 110.85 ين للدولار بفعل طلب المستثمرين على الدولار باعتباره ملاذًا آمنًا.

وهبط اليوان في المعاملات الخارجية 0.3% إلى 6.8695 يوان للدولار بعد بدء سريان أحدث جولة من الرسوم الجمركية.

وصعد الفرنك السويسري 0.2% إلى 1.1380 فرنك لليورو ليوقف أحدث موجة خسائر له. وبلغ الفرنك أعلى مستوى في 13 شهرًا عند 1.1244 فرنك لليورو في وقت سابق من أغسطس.