تصاعد النزاع التجاري يدفع النفط إلى التراجع

حقل نفط. (أرشيفية. رويترز)

تراجعت أسعار النفط، الخميس، تحت وطأة النزاع التجاري المتصاعد بين الولايات المتحدة والصين، لكن انخفاضًا في مخزونات الخام التجارية الأميركية قدم بعض الدعم.

وبحسب وكالة «رويترز»، فقد بلغت العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت 74.54 دولارًا للبرميل منخفضة 24 سنتًا بما يعادل 0.3% عن إغلاقها السابق.

وسجلت عقود خام غرب تكساس الوسيط 67.80 دولارًا بانخفاض ستة سنتات عن أحدث تسوية لها، مدعومة بعض الشيء بتراجع في مخزونات الخام بالولايات المتحدة.

وضعفت الأسواق العالمية في ظل احتدام النزاع التجاري بين الولايات المتحدة والصين، الذي قد يكبح النمو الاقتصادي.

وصعدت الولايات المتحدة والصين حربهما التجارية الضروس، الخميس، بتطبيق رسوم عقابية نسبتها 25% على سلع قيمتها 16 مليار دولارًا لكل منهما. وتعقد واشنطن اجتماعات هذا الأسبوع بشأن فرض رسوم على قائمة واردات صينية مقترحة قيمتها 200 مليار دولار إضافية.

وقالت وكالة «موديز» للتصنيفات الائتمانية «من المتوقع لهذه الإجراءات (مجتمعة) أن تحذف ما يصل إلى 0.3-0.5 نقطة مئوية من نمو الناتج الإجمالي الحقيقي للصين في 2019».

وأضافت: «بالنسبة للولايات المتحدة... القيود التجارية ستمحو نحو ربع نقطة مئوية من نمو الناتج الإجمالي الحقيقي ليصبح 2.3% في 2019».

وفي أسواق النفط الأميركية، قدم تراجع مخزونات الخام التجارية دعمًا أقوى لغرب تكساس الوسيط مقارنة مع برنت.

المزيد من بوابة الوسط