النفط يرتفع مدعومًا بتراجع مخزونات أمريكا وعقوبات إيران

حقل نفط. (أرشيفية. رويترز)

ارتفعت أسواق النفط، يوم الأربعاء، بدعم من انخفاض مخزونات الخام بالولايات المتحدة وتراجع الدولار، كما تلقت الأسعار دفعة بفعل المخاوف من احتمال حدوث نقص في الإمدادات الإيرانية اعتبارًا من نوفمبر بسبب العقوبات الأميركية.

وبلغ خام القياس العالمي مزيج برنت في العقود الآجلة 72.90 دولار للبرميل، بزيادة 27 سنتًا أو 0.37% عن الإغلاق السابق.

وارتفع خام غرب تكساس الوسيط الأميركي في العقود الآجلة 27 سنتًا أو 0.41% إلى 66.11 دولار للبرميل.

وأظهرت بيانات معهد البترول الأميركي أن مخزونات الخام في الولايات المتحدة انخفضت 5.2 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 17 أغسطس لتصل إلى 405.6 مليون برميل، مقارنة مع توقعات المحللين بانخفاضها 1.5 مليون برميل.

ومن المقرر أن تصدر إدارة معلومات الطاقة الأميركية البيانات الرسمية للمخزونات في وقت لاحق يوم الأربعاء.

وتراجع مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأميركية أمام سلة من ست عملات رئيسية، يوم الأربعاء إلى 95.211 بعدما نزل 0.7% يوم الثلاثاء، متأثرًا بتعليقات أدلى بها الرئيس الأميركي دونالد ترامب عن السياسية النقدية.

ويقلل تراجع الدولار من تكلفة النفط، المقوم بالعملة الأميركية، على المشترين من حائزي العملات الأخرى.

ولا تزال المخاوف قائمة بشأن كميات النفط التي ستخرج من الأسواق العالمية بسبب تجدد العقوبات على إيران، رغم القلق من أن يضعف نمو الطلب في ظل النزاع التجاري بين الولايات المتحدة والصين، أكبر اقتصادين في العالم.

المزيد من بوابة الوسط