النفط ينخفض مع زيادة المخزونات الأميركية وتوقعات اقتصادية قاتمة

تراجعت أسعار النفط، اليوم الأربعاء، بفعل زيادة المخزونات الأميركية النفطية، فيما زادت توقعات اقتصادية قاتمة التكهنات بانخفاض الطلب على الوقود.

وسجلت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت 72.14 دولار للبرميل، منخفضة 32 سنتًا أو 0.4% عن آخر إغلاق. كما تراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط، 34 سنتًا أو 0.5% إلى 66.70 دولار للبرميل.

وزادت مخزونات الخام الأميركية 3.7 مليون برميل، في الأسبوع المنتهي في العاشر من أغسطس، لتصل إلى 410.8 مليون برميل، مقارنة مع توقعات محللين بانخفاض قدره 2.5 مليون برميل، وفق «رويترز».

وقال معهد البترول الأميركي إن مخزونات النفط في مركز التسليم في كاشينج بولاية أوكلاهوما ارتفعت بمقدار 1.6 مليون برميل.

ومن المقرر أن تعلن إدارة معلومات الطاقة البيانات الرسمية للمخزونات الأميركية من الوقود في وقت لاحق من اليوم الأربعاء.

وقال تجار إن المعنويات تأثرت كذلك بتوقعات اقتصادية قاتمة، مما قد يؤثر على الطلب على النفط.

ويرجع ذلك إلى حقيقة مفادها بأن المؤشر الرئيس المجمع لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، الذي يغطي الاقتصادات الغربية المتقدمة إضافة إلى الصين والهند وروسيا والبرازيل وإندونيسيا وكوريا الجنوبية، بلغ ذروته في يناير لكنه يتراجع منذ ذلك الحين.

ويعزز تلك التوقعات القاتمة أيضًا ما أعلنه المكتب الهولندي لتحليل السياسة الاقتصادية من أن نمو التجارة العالمية بلغ ذروته في يناير إلى نحو 5.7% على أساس سنوي، لكنه تراجع إلى النصف تقريبًا لما دون 3% في مايو.