الدولار يصعد مدفوعًا بتجدد مخاوف الحرب التجارية

أوراق نقد من فئة المئة دولار . (أرشيفية. الإنترنت)

ارتفع الدولار، اليوم الخميس، في الوقت الذي تعزز فيه الطلب على العملة الأميركية بفضل تقييم متفائل للاقتصاد صادر عن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) بجانب تصاعد التوترات التجارية بين الصين والولايات المتحدة.

وبحسب وكالة «رويترز»، فقد انخفض اليورو لأدنى مستوى في أسبوع في الوقت الذي صعد فيه الدولار في التعاملات الأوروبية المبكرة.

ويضغط تصاعد النزاع التجاري أيضًا على اليوان والدولار الاسترالي وكلاهما عرضة للتأثر بالصراع التجاري المتفاقم.

وتعزز الطلب أيضًا على العملة الأميركية كملاذ آمن بفضل زيادة عوائد سندات الخزانة الأميركية.

وأبقى مجلس الاحتياطي الاتحادي على أسعار الفائدة دون تغيير بعد اجتماع استمر يومين، وقال إن نمو الاقتصاد الأميركي يرتفع وإن سوق الوظائف مستمرة في التحسن.

وقال مسؤولون في الإدارة الأميركية، أمس الأربعاء إن الرئيس دونالد ترامب يقترح فرض رسوم جمركية بنسبة 25 % على واردات صينية بقيمة 200 مليار دولار مما أحدث اضطرابًا في الأسواق المالية العالمية.

وزاد مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأميركية مقابل سلة من ست عملات، 0.3 % إلى 94.863، مبتعدًا عن أدنى مستوى في ثلاثة أسابيع ونصف الأسبوع الذي بلغه الأسبوع الماضي عند 94.084.

وهبط اليورو إلى 1.1626 دولار بانخفاض 0.3 % وهو أدنى مستوياته منذ 27 يوليو.

وانخفض الدولار 0.1 % مقابل الين إلى 111.66 ين، في الوقت الذي لامست فيه عوائد السندات الحكومية اليابانية القياسية أعلى مستوى في عام ونصف العام.

وتراجع الجنيه الاسترليني 0.4 % إلى 1.3078 دولار قبل اجتماع بنك إنجلترا المركزي المقرر عقده في وقت لاحق اليوم. وتتوقع الأسواق على نحو واسع أن يزيد البنك أسعار الفائدة للمرة الثانية منذ الأزمة المالية العالمية.

وهبط الدولار الاسترالي، الذي يُنظر إليه كمؤشر على النمو الصيني لاعتماد اقتصاد استراليا على تصدير المواد الخام إلى بكين، 0.4 % إلى نحو 0.7377 دولار أميركي.

وتراجع اليوان الصيني في المعاملات الخارجية 0.2 % إلى 6.8372 يوان للدولار.