مسؤول: آخر صادرات اليابان من نفط إيران قد يكون في أكتوبر

منشأة نفطية إيرانية. (فرانس برس)

قال رئيس رابطة البترول اليابانية، تاكاشي تسوكيوكا، اليوم الخميس إن من المرجح أن توقف شركات التكرير اليابانية تحميل النفط الخام الإيراني بحلول منتصف سبتمبر ما لم تحصل الحكومة على استثناء من العقوبات الأميركية للسماح باستمرار الواردات.

وأضاف تسوكيوكا، الذي يرأس أيضًا مجلس إدارة إديميتسو كوسان، في تصريح إلى الصحفيين، بحسب وكالة «رويترز» إن آخر واردات اليابان من النفط الإيراني قد يكون في النصف الأول من أكتوبر قبيل إعادة فرض العقوبات الأميركية على طهران.

وتابع أن اليابان قلصت وارداتها من النفط الإيراني كثيرًا خلال جولة العقوبات الدولية السابقة على طهران، وأن رابطة البترول طلبت من الحكومة اليابانية إجراء مفاوضات صعبة مع الولايات المتحدة من أجل المحافظة على المستوى الحالي من واردات النفط الإيراني.

وانسحبت إدارة الرئيس الأميركي، ترامب، من اتفاق إيران مع القوى الدولية في الثامن من مايو وجددت عقوبات كانت تفرضها على إيران، تاركة الاتحاد الأوروبي والصين وروسيا لمساعيهم الرامية إلى إنقاذ الاتفاق من أجل الحيلولة دون أن تطور طهران سلاحًا نوويًا.

المزيد من بوابة الوسط