المخاوف التجارية تدفع النفط إلى التراجع

حقل نفط في روسيا. (أرشيفية. رويترز)

تراجعت أسعار النفط، اليوم الأربعاء، بعدما هدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب بفرض رسوم تجارية جديدة على الصين، ليهبط خام برنت بأكثر من دولار خلال الجلسة.

وبحسب وكالة «رويترز»، فقد أدى التهديد بفرض رسوم على سلع صينية أخرى بقيمة 200 مليار دولار إلى انخفاض أسعار السلع الأولية وأسواق الأسهم، مع تصاعد التوترات التجارية بين أكبر اقتصادين في العالم.

ونزلت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت 65 سنتًا أو 0.8 % إلى 78.21 دولار للبرميل، بعدما هبط إلى 77.60 دولار للبرميل.

وتراجع كذلك الخام الأميركي 43 سنتًا أو 0.6 % إلى 73.68 دولار للبرميل.

ووفق الوكالة فقد ساهم في الأمر الأنباء عن أن الولايات المتحدة ستدرس طلبات بالحصول على إعفاءات من العقوبات المقرر أن تعيد فرضها على صادرات الخام الإيرانية.

وقال وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، أمس الثلاثاء، إن واشنطن ستدرس طلبات من بعض الدول لإعفائها من العقوبات التي ستطبقها في نوفمبر لمنع إيران من تصدير النفط.

كانت واشنطن أبلغت دولا في وقت سابق بضرورة وقف جميع واردات النفط الإيراني اعتبارًا من الرابع من نوفمبر وإلا ستواجه إجراءات مالية أميركية دون أي استثناءات.