صندوق النقد الدولي يقر مساعدات للأرجنتين بقيمة 50 مليار دولار

المديرة العامة لصندوق النقد الدولي كريستين لاغارد (فرانس برس)

وافق المجلس التنفيذي لصندوق النقد الدولي على برنامج مساعدات للأرجنتين بقيمة 50 مليار دولار، لمساعدتها في مواجهة التضخم والعجز في الموازنة وضعف العملة.

ووافق المجلس، أمس الأربعاء، على الاتفاقية التي أبرمها مسؤولو الصندوق في وقت سابق هذا الشهر، بحسب ما نقلت «فرانس برس».

وقال الصندوق إن ما يسمى بالاتفاقية الاحتياطية، ستقوي جهود بوينس آيريس في وضع الديون العامة على مسار مستدام، وتقلل الحاجة لتمويلات وتتصدى للتضخم، وفي الوقت نفسه تقوي استقلالية البنك المركزي.

وأوضح في بيان: «والمهم أن الخطة تتضمن خطوات لحماية الأشخاص الأكثر ضعفًا في المجتمع، بالمحافظة على الإنفاق الاجتماعي وفي حال تدهور الظروف الاجتماعية، بتوفير مساحة لإنفاق أكبر على شبكة الأمان الاجتماعي في الأرجنتين».

وتعتزم الأرجنتين استخدام الشريحة الأولى من برنامج المساعدة والبالغة 15 مليار دولار، يخصص نصفها لدعم الموازنة، فيما ستكون الشريحة المتبقية البالغة 35 مليار دولار احتياطية.

وقوبل قرار الرئيس، موريسيو ماكري، طلب تمويل من الصندوق بتظاهرات وتهديدات بالإضراب عن العمل.

ولهذه الدولة تاريخ طويل مع الهيئة الدولية التي تقدم قروضًا عند الأزمات. ويعتبر كثير من الأرجنتينيين أن الصندوق فرض شروطًا قاسية فاقمت الصعوبات الاقتصادية قبل 17 عامًا.