إيفانكا ترامب وجاريد كوشنير حققا 82 مليون دولار العام الماضي

كسبت ابنة الرئيس الأميركي دونالد ترامب وصهره جاريد كوشنر 82 مليون دولار على الأقل من المداخيل الخارجية أثناء عملهما كمستشارين للبيت الأبيض العام الماضي، بفضل اتفاقات استثمارية من شركات كانا يديرانها في الماضي، وفق ما ذكرت تقارير أوردتها «فرانس برس» الإثنين.

وحققت إيفانكا ترامب مداخيل بقيمة 3.9 ملايين دولار من حصتها في فندق «ترامب إنترناشونال هوتيل» في واشنطن وأكثر من مليوني دولار كمكافأة نهاية خدمة من منظمة ترامب، وفق ما ذكرت جريدة «واشنطن بوست» نقلاً عن استمارات للكشف عن الوضع المالي نشرت الإثنين.

وحقق زوجها جاريد كوشنير أكثر من خمسة ملايين دولار كدخل من مجمع شقق «كويل ريدج» في نيوجيرسي التابع لمجموعة شركات كوشنير.

وقالت الجريدة إن كوشنير حقق دخلاً من عشرات الشركات المرتبطة بشركة عائلته العقارية. وفي المجمل، حصل على 70 مليون دولار على الأقل.

وتمكن جاريد وإيفانكا اللذان توقفا عن إدارة شركاتهما بشكل يومي جراء عملهما في البيت الأبيض من تحقيق دخل كبير من شركات أخرى خلال عملهما في السلك الرسمي.

وذكرت الجريدة أن تقديراتها تشير إلى أن أصول كوشنير بلغت ما بين 179 و735 مليون دولار العام الماضي، فيما بلغت أصول إيفانكا بين 55.3 و75.6 مليون دولار. وأدرجت بعض أصولهما بشكل مشترك.

وفي يوليو 2017، وهي المرة الأخيرة التي صدر فيها كشف عن وضعهما المالي، بلغ مجموع دخلهما 19 مليون دولار على الأقل من المشاريع التجارية و80 مليون دولار من العقارات وغيرها من مصادر الدخل بين يناير 2016 ومطلع 2017.