وزير الخارجية البريطاني يحذر من خطر «انهيار بريكست»

حذر وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون من «انهيار بريكست» وعـبّـر عن إعجابه بأسلوب الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الذي يعتمد على القوة، وفق ما نقلت وكالة «فرانس برس».

وقال جونسون، في التصريحات التي سجلت الأربعاء في عشاء وسُربت سرًا إلى موقع «بازفيد نيوز»، إن رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي «ستدخل في مرحلة سنصبح فيها أشرس مع بروكسل»، في إشارة إلى المفوضية الأوروبية.

وأضاف جونسون المعروف بتصريحاته النارية، في العشاء الذي أقيم في إطار حفل استقبال أقامته مجموعة ضغط محافظة «لكن عليكم القبول بواقع أن الأمر قد ينهار الآن. أريد ألا يصاب أي شخص بالهلع أثناء هذا الانهيار. لا هلع. من أجل الناس، لا هلع وكل شيء سيكون على ما يرام في نهاية المطاف».

وتابع بأن بريكست «لا رجعة فيه» لكنه «يمكن أن لا يكون بالشكل الذي نريده نحن».

وقال وزير الخارجية إن هناك احتمالاً كبيرًا أن نرى المملكة المتحدة تقبل باتفاق يتجاوز «خطوطًا حمر» عديدة لمؤيدي «بريكست» بلا تنازلات، وهو أحدهم بما أن البلاد «عالقة الآن في فلك الاتحاد الأوروبي، في الاتحاد الجمركية وبشكل أوسع في السوق المشتركة».

ويفترض أن تغادر بريطانيا الاتحاد في نهاية مارس 2019 مع البقاء في الاتحاد الجمركي إلى نهاية 2020، الوقت اللازم لإعداد شراكة جديدة.

ويخشى مؤيدو خروج بريطانيا من الاتحاد بلا تنازلات، أن يستمر هذا الوضع إلى ما لا نهاية ويجرد بذلك الخطوة البريطانية من معناها، بينما لم تقرر لندن بعد شكل العلاقة الجديدة التي ترغب في إقامتها مع المفوضية الأوروبية بعد «بريكست».

وقال: «إذا لم تكن لديكم الشجاعة للرغبة في سياسة مستقلة، فلن تحصلوا على الأرباح الاقتصادية لبريكست. لن تحصلوا أبدًا على الأرباح السياسية لبريكست».

ورأى جونسون أن ترامب كان سيواجه المفوضية الأوروبية بقوة. وقال: «تصوروا لو أن دونالد ترامب يقوم ببريكست. سيقوم بذلك بقوة».

وأضاف: «ازداد إعجابًا بدونالد ترامب. ازداد قناعة بأن هناك أسلوبًا منظمًا في جنونه».