النفط يرتفع وسط مشكلات في إمدادات فنزويلا

حقل نفط. (أرشيفية. رويترز)

ارتفعت أسعار النفط، اليوم الخميس، في ظل تراجع الصادرات من فنزويلا، العضو في «أوبك»، لتعوِّض بعض الخسائر التي منيت بها في الجلسة السابقة، وإن كانت زيادة جديدة في الإنتاج الأميركي ما زالت تؤثر سلبًا على الأسواق.

وبحسب وكالة «رويترز» فقد زادت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت 51 سنتًا أو 0.7 % إلى 75.87 دولار للبرميل.

وزادت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 30 سنتًا أو 0.5 % إلى 65.03 دولار للبرميل. وكان الخام أنهى الجلسة السابقة على انخفاض 1.2 % إلى 64.73 دولار للبرميل.

وتكافح فنزويلا، العضو في منظمة البلدان المصدرة للبترول «أوبك»، لتلبية التزامات الإمداد، حيث تنتظر عشرات الحاويات في الموانئ لنقل النفط.

وتنتظر الحاويات لتحميل أكثر من 24 مليون برميل من النفط الخام وهي تقريبًا الكمية نفسها التي شحنتها شركة «بي.دي.في.إس.إيه» الحكومية في أبريل، بحسب ما أظهرته بيانات شحن.

وأزمة التكدس شديدة لدرجة أن الشركة الحكومية أبلغت بعض عملائها أنها قد تعلن حالة القوة القاهرة مما يتيح لها تعليق العقود موقتًا إذا لم يقبل العملاء بشروط جديدة للتسليم.

غير أن هناك مؤشرات على زيادة الإنتاج خارج «أوبك». فقد ارتفع إنتاج الخام الأميركي إلى مستوى قياسي جديد في الأسبوع الماضي عند 10.8 مليون برميل يوميًّا، ليزيد 28 % خلال عامين أو بمعدل نمو شهري نسبته 2.3 % في المتوسط منذ منتصف 2016.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط