لبنان يبدأ التنقيب عن النفط والغاز قبالة سواحله

وزير الطاقة اللبناني سيزار أبي خليل. (رويترز)

قال وزير الطاقة اللبناني، سيزار أبي خليل، إن البحث عن أول احتياطيات للنفط والغاز في البلاد سيبدأ اليوم الثلاثاء بعد أن منحت السلطات موافقتها على خطة تنقيب قدمها كونسورتيوم يضم «توتال» الفرنسية و«إيني» الإيطالية و«نوفاتك» الروسية.

وأضاف الوزير، في بيان تلفزيوني بحسب وكالة «رويترز»، أنه يأمل في أن يدشن لبنان جولة ثانية للتنقيب البحري عن النفط والغاز بنهاية العام 2018 أو أوائل 2019.

وفي فبراير، وقع لبنان أولى اتفاقياته لاستكشاف وإنتاج النفط والغاز البحري في المنطقتين 4 و9 قبالة الساحل اللبناني مع ذلك الكونسورتيوم.

والمنطقة 9 يقع جزء منها في منطقة متنازع عليها مع إسرائيل، وقال الكونسورتيوم إنه لا ينوي الحفر في المناطق محل نزاع.

وقال خليل إن التنقيب في المنطقتين سيستمر لمدة تصل إلى ثلاث سنوات ومن المتوقع حفر أول بئر في 2019 شريطة أن تقدم جميع الإدارات الحكومية التراخيص والتصاريح اللازمة في الموعد ودون تأخير.

المزيد من بوابة الوسط