أول مكاسب للذهب منذ 4 أسابيع مع تراجع الدولار

سبائك الذهب

سجلت أسعار الذهب، اليوم الجمعة، أول مكسب أسبوعي في أربعة أسابيع مع تراجع الدولار، وانحسار طفيف في ثقة المستثمرين بشأن التوقعات بأن يرفع البنك المركزي الأمريكي أسعار الفائدة ثلاث مرات إضافية في 2018.

وانخفض المعدن النفيس في التعاملات الفورية 0.1% إلى 1319.35 دولار للأوقية (الأونصة) في أواخر جلسة التداول بالسوق الأمريكي، وفي وقت سابق من الجلسة لامس الذهب أعلى مستوى منذ الخامس والعشرين من أبريل عند 1325.96 دولار.

وينهي الذهب الأسبوع على مكاسب قدرها 0.4%، كما وتراجعت العقود الأمريكية للذهب تسليم يونيو 0.1% لتبلغ عند التسوية 1320.70 دولار للأوقية.

وقال والتر بيهوفيتش نائب الرئيس التنفيذي لدى ديلون ميتالز لخدمات الاستثمار: «المخاطر الجيوسياسية في الشرق الأوسط، وتراجع الدولار، واستقرار عوائد سندات الخزانة الأمريكية، هي عوامل تعطي الذهب دفعة مؤقتة».

وانخفض الدولار لثالث جلسة على التوالي أمام سلة من العملات الرئيسية، بينما سجلت عوائد سندات الخزانة الأمريكية القياسية لأجل عشر سنوات ارتفاعًا ضئيلاً، لكنّها تبقى دون مستوى 3%.

وما زال المستثمرون في سوق السندات واثقين بأنّ مجلس الاحتياطي الاتحادي سيرفع أسعار الفائدة في يونيو، لكنّهم أقل تأكدًا بشأن احتمالات زيادة للفائدة في سبتمبر وديسمبر.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، ارتفعت الفضة في المعاملات الفورية 0.08% إلى 16.68 دولار للأوقية، منهية الأسبوع على مكاسب قدرها حوالي 1%.

وتراجع البلاتين 0.3% إلى 921.50 دولار للأوقية، بعد أن سجل أعلى مستوى منذ الخامس والعشرين من أبريل عند 929.10 دولار، وينهي الأسبوع مرتفعًا حوالي 2%.

وانخفض البلاديوم 0.95%  إلى 989.50 دولار للأوقية، لكنّه سجل في وقت سابق 1008.50 دولار، وهو أعلى مستوى في أسبوعين ونصف، وينهي الأسبوع مرتفعًا حوالي 2%.