رغم هبوطه.. مخاوف إيران تحد من خسائر النفط

مضخة نفط (أرشيفية:الإنترنت)

انخفضت أسعار النفط، اليوم الثلاثاء، مع استمرار الدولار قرب أعلى مستوياته في أربعة أشهر، لكن المخاوف من أن ينسحب الرئيس الأميركي دونالد ترامب من الاتفاق النووي مع إيران دعمت السوق.

وهبط خام برنت، في عقد أقرب استحقاق الجديد تسليم يوليو، 58 سنتًا إلى 74.11 دولارًا. وحلَّ أجل عقد يونيو بعد أن ارتفع 53 سنتًا ليتحدد سعر التسوية عند 75.17 دولارًا.

وفقد الخام الأميركي غرب تكساس الوسيط تسليم يونيو 70 سنتًا ليسجل 67.87 دولارًا للبرميل بعد ارتفاعه 47 سنتًا عند التسوية يوم الاثنين.

وكانت أسعار النفط ارتفعت، الاثنين، بعد أن عرض رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو ما وصفه بالأدلة على برنامج أسلحة نووية إيراني سري. وتنفي طهران على الدوام السعي لامتلاك أسلحة نووية.

لكن محللين قالوا إن غياب الدليل الدامغ ساهم في هبوط الأسعار. وقال أوليفييه جاكوب من «بتروماتركس» إن الإعلان «لم يأت بجديد»، ومن ثم فقدت السوق بعض مكاسب اليوم السابق. وأضاف: «هذا يوضح إلى أي مدى وضعت السوق في الحسبان أن ترامب لن يمدد رفع العقوبات».

وأعطى ترامب بريطانيا وفرنسا وألمانيا مهلة حتى 12 مايو لإصلاح ما يراه من قصور في الاتفاق النووي المبرم في 2015، وإلا فإنه سيعيد فرض العقوبات.

المزيد من بوابة الوسط