مجموعة أميركية تعرض 31 مليار دولار للاستحواذ على شبكة «سكاي»

قدمت شركة «كومكاست» الأميركية المتخصصة في تلفزيون الكابل عرضًا قيمته 31 مليار دولار لمجموعة «سكاي» للتلفزيون المدفوع، اليوم الأربعاء، لتتفوق على عرض استحواذ جرى الاتفاق عليه بالفعل من «فوكس» التابعة لروبرت مردوك بنسبة 16 %.

وقالت «كومكاست»، التي اقترحت في البداية عرضًا مماثلًا بسعر للسهم قدره 12.50 إسترلينيًا في فبراير الماضي، بحسب وكالة «رويترز»، إنها ستواصل العمل مع المديرين المستقلين لسكاي بهدف الحصول على توصية لصالح صفقتها.

وكانت «فوكس» وافقت على شراء كل مجموعة «سكاي» التلفزيونية الأوروبية التي تعمل بنظام الاشتراكات في ديسمبر من العام 2016 لكن الحكومة البريطانية وجهات تنظيمية أخّرت الصفقة مرة بعد أخرى.

وأقحمت شركة «كومكاست» نفسها في الأمر في فبراير عندما قالت إنها ستدفع 12.50 جنيهًا إسترلينيًا مقابل السهم الواحد في سكاي مقارنة بالسعر الذي اقترحته «فوكس» وهو 10.75 جنيهات إسترلينية للسهم.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط