«بيكر هيوز»: عدد حفارات النفط الأميركية يرتفع للمرة السابعة

أضافت شركات الطاقة الأميركية حفارات نفطية للمرة السابعة في الأسابيع الثمانية الماضية، بفعل توقعات بأن أسعار الخام في 2018 ستكون أعلى مما كانت في 2017، وهو ما يدفع المزيد من شركات الحفر لتعزيز خططها للإنفاق للعام الحالي.

وقالت شركة «بيكر هيوز» لخدمات الطاقة، الجمعة، إن شركات الحفر أضافت أربعة حفارات نفطية في الأسبوع المنتهي في 16 مارس، ليصل إجمالي عدد الحفارات النشطة إلى 800، وفق «رويترز».

وإجمالي عدد الحفارات النشطة في أميركا، وهو مؤشر أولي للإنتاج مستقبلًا، مرتفع كثيرًا عن مستواه قبل عام ، عندما بلغ 631 حفارًا، مع مواصلة شركات الطاقة زيادة الإنفاق منذ منتصف 2016، عندما بدأت أسعار الخام تتعافى من انهيار استمر عامين.

ومنذ بداية العام الحالي بلغ اجمالي عدد حفارات النفط والغاز الطبيعي النشطة في الولايات المتحدة 961 حفارًا، مقارنة مع متوسط بلغ 876 حفارًا في 2017، و509 حفارًا في 2016 و978 حفارًا في 2015. وتنتج معظم الحفارات النفط والغاز كليهما. 

وجرى تداول عقود الخام الأميركي حول 62 دولارًا للبرميل هذا الأسبوع، منخفضا حوالي 7% عن أعلى مستوى له منذ ديسمبر 2014، البالغ 66.66 دولار، والذي سجله في يناير الماضي. وبلغ متوسط أسعار الخام الأميركي 50.85 دولار في 2017 و43.47 دولار في 2016.

وكانت إدارة معلومات الطاقة الأميركية توقعت، في وقت سابق هذا الشهر، ارتفاع إجمالي إنتاج النفط الأميركي إلى مستوى قياسي عند 10.7 ملايين برميل يوميًا في 2018، وإلى 11.3 مليون برميل يوميًا في 2019، من 9.3 ملايين برميل يوميًا في 2017 .