أسعار النفط تستأنف ارتفاعها في آسيا

تستأنف أسعار النفط في آسيا ارتفاعها، في تعاملات اليوم الأربعاء، مستعيدة بعض ما خسرته بسبب مخاوف المستثمرين من أن يحبط العرض الأميركي الوفير جهود منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) لإعادة التوازن إلى الأسواق.

وربح برميل النفط الخفيف (لايت سويت كرود)، المرجع الأميركي للخام، تسليم أبريل 14، سنتًا ليصل سعره إلى 60.85 دولارات في المبادلات الالكترونية في آسيا، وفق «فرانس برس».

أما برميل برنت المرجع الأوروبي، تسليم مايو فقد ارتفع عشرة سنتات إلى 64.74 دولارات.

وكانت الوكالة الأميركية للمعلومات حول الطاقة أعلنت أن إنتاج النفط الصخري سيرتفع على الأرجح بمقدار 131 ألف برميل في أبريل ليصل إلى مستوى قياسي يبلغ 6.95 ملايين برميل يوميًا.

ويمكن أن يعطل ذلك جهود جهود «أوبك»، أكبر كارتل للمنتجين، وشركائها الذين أبرموا إتفاقًا للحد من الإنتاج لدعم الأسعار.

وقال المحلل في مجموعة «اواندا»، ستيفن اينيس، إن «الأسواق ما زالت تركز على أخبار وكالة الطاقة الدولية». وأضاف أن العرض الأميركي المتزايد ما زال يشكل خطرًا كبيرًا يسبب خفض الأسعار.

وتابع أن «وجهتي النظر المختلفتين بشأن الأسعار المنشودة بين السعودية وإيران تشير من جديد إلى الخلافات المتزايدة داخل أوبك».

وكان سعر برميل برنت تراجع 31 سنتًا، أمس الثلاثاء، وأغلق على 64.64 دولارات في سوق المبادلات في لندن.

وخسر برميل النفط الخفيف 65 سنتًا ليبلغ 60.71 دولارات في نيويورك.

المزيد من بوابة الوسط