«إيروفلوت» تستأنف رحلاتها بين موسكو والقاهرة 11 أبريل

أعلنت شركة الطيران الروسية «إيروفلوت»، الثلاثاء، استئناف رحلاتها المباشرة بين موسكو والقاهرة في الحادي عشر من أبريل، بعد أن كانت الرحلات الجوية بين البلدين عُـلِّقت إثر تفجير طائرة ركاب روسية فوق سيناء العام 2015.

وأعلنت الشركة الروسية في بيان أنها «تستأنف الرحلات المنتظمة بين موسكو والقاهرة ابتداءً من الحادي عشر من أبريل 2018، على أن تكون ثلاث رحلات أسبوعيًّا» لتزداد خلال بطولة العالم في كرة القدم التي تقام في روسيا خلال الصيف.

وأضاف بيان «إيروفلوت»، أن «الشركة أوقفت رحلاتها باتجاه القاهرة في نهاية العام 2015 عندما توقفت الخدمة الجوية بين روسيا ومصر. ولاستئناف الرحلات كان لا بد من تكثيف الإجراءات الأمنية. وقد التزم الطرف المصري بهذا المطلب، وفي الرابع من يناير 2018 وقَّـع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مرسومًا حول استئناف الحركة الجوية المنتظمة بين البلدين.

ومن المتوقع أن تستأنف شركة «مصر للطيران» رحلاتها إلى موسكو قريباً، ومع أنها لأنها لم تعلن ذلك رسمياً إلا أن موقع مطار «دوموديفو» في موسكو أدرج رحلات للشركة المصرية ابتداءً من الثاني والعشرين من مارس الحالي.

وكان تم التوقيع على اتفاق تعاون في مجال الأمن الجوي في ديسمبر الماضي بين موسكو والقاهرة يقضي باستئناف حركة الطيران بين البلدين ابتداءً من فبراير.

وتوقفت حركة الملاحة الجوية بين روسيا ومصر إثر الاعتداء الذي استهدف في أكتوبر 2015 طائرة «إيرباص»، تابعة لشركة روسية بعيد إقلاعها من شرم الشيخ، ما أدى إلى مقتل 224 شخصًا.