واشنطن تعمل على إعفاء أستراليا من الرسوم على الألمنيوم والصلب

أعلن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، أن بلاده تعمل على إعفاء حليفتها أستراليا من الرسوم الجديدة على واردات الولايات المتحدة من الصلب والألمنيوم.

وكتب ترامب على «تويتر»، أمس الجمعة: «تحدثت مع رئيس الوزراء الأسترالي مالكوم تورنبول، وهو مصمم على إقامة علاقة عسكرية وتجارية عادلة وتبادلية مع الولايات المتحدة»، وفق «فرانس برس».

وأضاف قائلًا: «نعمل على اتفاق في أقرب الآجال كي لا نضطر إلى أن نفرض على حليفتنا، الأمة الأسترالية العظيمة، رسومًا على الصلب والألمنيوم»، دون تقديم مزيد من التفاصيل.

 وندد حلفاء واشنطن وخصومها، الجمعة، بالميل الأميركي الواضح نحو الحمائيةـ وبهجوم على التبادل الحر غداة إعلان ترامب فرض رسوم على واردات الولايات المتحدة من الفولاذ والألمنيوم، ما يثير مخاوف من اندلاع حرب تجارية عالمية.

وأعربت المستشارة الألمانية انغيلا ميركل عن «القلق»، غداة انتقادات وجهها ترامب إلى برلين حول فائضها التجاري ونفقاتها العسكرية المحدودة في الوقت نفسه برأيه.

ونددت فرنسا وبريطانيا، حليفتا الولايات المتحدة، بالاجراءات الأميركية، بينما نددت الصين، الاقتصاد الثاني في العالم، بـ«هجوم متعمد ضد النظام التجاري التعددي».

وفي اليابان الحليفة الكبرى للولايات المتحدة في آسيا، حذر الناطق باسم الحكومة، يوشيهيدي سوغا، من إمكان اتخاذ «كل الإجراءات المناسبة»، ردًا على قرار ترامب.

لكن البيت الأبيض أوضح أن كل الدول المعنية يمكن ان تبدأ محادثات مع الولايات المتحدة للتفاوض بشأن استثناءات ممكنة.

المزيد من بوابة الوسط