أسعار النفط تتراجع مدفوعة باستقالة مستشار ترامب ومخاوف من حرب تجارية

تراجعت أسعار النفط في تعاملات اليوم الأربعاء متأثرة باستقالة المستشار الاقتصادي للبيت الأبيض، وانخفاض المخزونات في السوق، مما عزز مخاوف بشأن اتجاه واشنطن لفرض رسوم جمركية على الواردات ونشوب حرب تجارية.

وأعلن البيت الأبيض، أمس الثلاثاء، أن المستشار الاقتصادي للبيت الأبيض، جاري كون، قدم استقالته.

وقال كون في بيان: «تشرفت بخدمة بلادي ووضع سياسات اقتصادية داعمة النمو لصالح الشعب الأميركي وبصفة خاصة إقرار الإصلاح الضريبي التاريخي. أشعر بالامتنان للرئيس لمنحي هذه الفرصة وأتمنى النجاح الكبير له وللإدارة في المستقبل».

ودفعت استقالته العقود الآجلة على مؤشر «ستاندرد آند بورز 500» للانخفاض بأكثر من 1% ليوم الأربعاء. وقال تجار إن ارتفاع الإنتاج الأميركي وزيادة المخزونات أثرا على أسعار الخام، وفق «رويترز».

ونزلت أسعار العقود الآجلة لخام برنت 53 سنتًا أو 0.8% عن آخر تسوية إلى 65.26 دولار للبرميل، بينما تراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 46 سنتًا أو 0.7% إلى 62.14 دولار للبرميل.

وقال تجار إن أسعار النفط تأثرت أيضًا بزيادة مخزونات الخام الأميركية.

وعلى صعيد آخر، حذرت اقتصادات كبرى، من بينها الاتحاد الأوروبي والصين، من أن فرض رسوم جمركية على الواردات قد تشعل حربصا تجارية عالمية، وهو ما قد يقوض النمو الاقتصادي وبالتالي استهلاك النفط.