«وكالة الطاقة» تتوقع «توقفًا تدريجيًّا» لخفض إنتاج النفط في 2019

توقعت الوكالة الدولية للطاقة استمرار اتفاقية خفض إنتاج النفط «أوبك» بالعمل حتى نهاية العام الجاري، على أن تبدأ عملية الخروج منها في 2019.

وأشارت الوكالة، في تقريرها الجديد عن تطور السوق النفطية حتى العام 2023، «أويل 2018»، إلى أن «تقليص إنتاج النفط لدول أوبك وخارجها سيستمر هذا العام، ليتوقف تدريجيًّا في 2019»، وفق وكالة «سبوتنيك» الروسية.

وفي وقت سابق، نقلت وكالة «رويترز» عن وزير الطاقة الإماراتي سهيل محمد المزروعي، الرئيس الحالي لأوبك، قوله في مقابلة مقتضبة قبيل مؤتمر الطاقة «أسبوع سيرا في هيوستون»: «نشعر بأنه مازال هناك فائضٌ في السوق»، وأضاف: «لا توجد محادثات بشأن (تمديد التخفيضات إلى 2019) في هذه المرحلة».


«أوبك»: لا توجد محادثات بشأن تمديد التخفيضات في هذه المرحلة

ونوهت الوكالة الدولية للطاقة إلى أن الطلب العالمي على النفط سيرتفع عند العام 2023 بـ 6.9 ملايين برميل يوميًّا، ليصل 104.7 ملايين برميل يوميًّا، بفضل النمو الاقتصادي في آسيا ونهضة الصناعات النفطية الكيميائية في الولايات المتحدة، بفضل النمو الاقتصادي في آسيا ونهضة الصناعات النفطية الكيميائية في الولايات المتحدة.

وتوقع تقرير الوكالة «زيادة النمو في السنوات القليلة المقبلة إذا تم رفع القيود المفروضة على الإنتاج (بموجب اتفاق أوبك) وبدء مشاريع جديدة، ولكن في أوائل 2020، من المحتمل أن يصل الإنتاج إلى ذروته».

لكنها نبهت إلى مخاطر أخرى بتراجع الإنتاج إذا لم تتمكن الشركات الروسية من ضمان توفر التكنولوجيا والتمويل اللازم للجيل القادم من المشاريع، مشيرة إلى أن الحكومة لن تكون قادرة على تقديم مزيد الإجازات الضريبية واسعة النطاق لتحفيز الاستثمار في هذه المجال.

يشار إلى أن أسعار النفط سجلت ارتفاعًا فى ساعة مبكرة من صباح اليوم الاثنين قبل اجتماع بين «أوبك» وشركات النفط الصخرى الأميركية فى هيوستون.


الوكالة الدولية للطاقة تدعو الشركات الروسية لضمان توفر التكنولوجيا اللازمة للجيل القادم

وأُثيرت توقعات بأنَّ يناقش منتجو النفط كيفية التخلص بشكل أكبر من الفائض من المعروض من النفط فى الأسواق العالمية.

وارتفع خام برنت القياسي 44 سنتًا أو0.68 % إلى 64.81 دولار للبرميل بحلول الساعة 1.35 بتوقيت غرينتش.

المزيد من بوابة الوسط