مخاوف أميركية من عجز تجاري مع الصين بعد إعلان ترامب خطته الجمركية

عبَّر مسؤولون أميركيون كبار عن قلقهم بشأن العجز التجاري الأميركي مع الصين وحرية دخول السوق والمعاملة غير العادلة التي تواجهها الشركات الأميركية، في ثاني يوم من المحادثات مع كبير مستشاري الرئيس الصيني شي جين بينغ في البيت الأبيض يوم الجمعة.

والتقى عضو المكتب السياسي للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني ومدير المكتب العام بالمجموعة المركزية للشؤون المالية والاقتصادية، ليو خه، وفق ما أوردت «رويترز»، وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشين، والممثل التجاري الأميركي روبرت لايتهايزر، وكبير المستشارين الاقتصاديين للبيت الأبيض جاري كوهن بعد عقد اجتماع مماثل مع الثلاثة يوم الخميس.

اقرأ أيضًا- ترامب ردًا على رفض خطته للرسوم الجمركية: الحروب التجارية جيدة ومن السهل كسبها

وجاء ثاني يوم من محادثاتهم وسط تصاعد توترات اقتصادية مع بكين ومخاوف من نشوب حرب تجارية بعد أن أعلن الرئيس دونالد ترامب خططًا لفرض رسوم جمركية على واردات الصلب والألمونيوم مما دفع شركاء تجاريين إلى التهديد باتخاذ خطوات انتقامية، وأدى إلى هبوط في أسواق الأسهم.

وقالت ناطقة باسم البيت الأبيض: «أجرينا محادثات صريحة. أبدينا قلقنا إزاء العجز التجاري وعدم وجود معاملة بالمثل للشركات الأميركية وقضايا مرتبطة بنقل التكنولوجيا وعوائق أمام حرية دخول السوق في الصين».

وأضافت: «سنظل مستعدين لتبادل الأفكار بشأن كيفية حل هذه المخاوف».

وتحدث ترامب بلهجة تنم عن التحدي يوم الجمعة، وقال إن الحروب التجارية يسهل كسبها بعد أن أثار الاتحاد الأوروبي احتمال اتخاذ إجراءات مضادة. كما قالت فرنسا إن هذه الرسوم غير مقبولة وحثت الصين ترامب على التحلي بضبط النفس.