«بيكر هيوز»: الحفارات النفطية الأميركية ترتفع للأسبوع السادس على التوالي

قالت شركة «بيكر هيوز» لخدمات الطاقة إن شركات الطاقة الأميركية أضافت حفارات نفطية جديدة لسادس أسبوع على التوالي، مع بقاء أسعار الخام قرب أعلى مستوياتها في ثلاث سنوات، وهو ما يدفع المزيد من شركات الحفر النفطي لزيادة خطط إنفاقها للعام 2018.

وقالت «بيكر هيوز» في تقرير، الجمعة، إن شركات الحفر أضافت حفارًا واحدًا في الأسبوع المنتهي في الثاني من مارس، ليصل العدد الإجمالي للحفارات إلى 800، وهو أعلى مستوى منذ أبريل 2015، بحسب «رويترز».

وهذه هي المرة الأولى التي يرتفع فيها عدد الحفارات النفطية النشطة لستة أسابيع متتالية، منذ يونيو الماضي. وأضافت شركات الطاقة حفارات على مدى 23 أسبوعًا على التوالي، في الفترة من يناير ويونيو 2017.

وخلال تعاملات، الجمعة، ارتفعت أسعار النفط مع تعافي الأسهم في بورصة وول ستريت من أدنى مستوياتها للجلسة، لكن عقود الخامين القياسيين سجلت أول انخفاض أسبوعي في ثلاثة أسابيع، بفعل مخاوف من تأثير خطط الولايات المتحدة لفرض رسوم جمركية على واردات الصلب والألمنيوم على النمو الاقتصادي، ومع استمرار القلق من تزايد انتاج الخام في الولايات المتحدة.

وهبط النفط مع أسواق الأسهم في التعاملات المبكرة، الجمعة، لكن النفط تعافى مع ارتداد مؤشري «ستاندرد آند بورز500» و«ناسداك» المجمع للأسهم الأميركية عن خسائرهما وتحولهما إلى الصعود.

وأنهت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت جلسة التداول مرتفعة 54 سنتا، أو ما يعادل 0.9% ، لتبلغ عند التسوية 64.37 دولار للبرميل، بينما صعدت عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط 26 سنتا، أو 0.4%، لتغلق عند 61.25 دولار للبرميل.

المزيد من بوابة الوسط