تعطل الإمدادات الليبية يدفع أسعار النفط لمواصلة الارتفاع

عامل يضبط صماما في حقل نفط في البصرة (أرشيف-رويترز)

واصل النفط الارتفاع فوق 66 دولارا للبرميل، الجمعة، بدعم من انخفاض إنتاج ليبيا وتصريحات متفائلة من السعودية عن أن الجهود التي تقودها «أوبك» لتقليص المخزون العالمي من خلال تقييد الإنتاج تؤتي ثمارها.

وتعافى الخام من خسائر سجلها في وقت مبكر بعد إغلاق حقل الفيل النفطي في ليبيا، والذي ينتج 70 ألف برميل يوميًا، حيث يبلغ إنتاج ليبيا - العضو في أوبك - نحو مليون برميل يوميًا رغم كونه لا يزال متقلبًا بسبب الاضطرابات الأمنية والاحتجاجات.

وبحلول الساعة 1458 بتوقيت جرينتش، ارتفع خام القياس العالمي مزيج برنت عشرة سنتات إلى 66.49 دولار للبرميل، وكانت الأسعار زادت في أوائل 2018 وبلغت 71.28 دولار للبرميل في 25 يناير ، وهو أعلى مستوى منذ ديسمبر 2014. وارتفع الخام الأمريكي ثمانية سنتات إلى 62.85 دولار للبرميل.

وفي أحدث تعليق من «أوبك» عن أن اتفاق خفض الإمدادات الذي تقوده المنظمة يؤتي ثماره، قال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح إنه يتوقع استمرار انخفاض المخزونات هذا العام.

وكانت الأسعار انخفضت في وقت سابق من الجمعة تحت ضغوط ارتفاع إنتاج وصادرات النفط الأمريكي، كما قفزت صادرات الخام إلى أكثر من مليوني برميل يوميًا، وهو مستوى يقترب من القياسي.

المزيد من بوابة الوسط