الاقتصاد البريطاني يسجل نمواً أقل من المتوقع

ورش بناء في وسط لندن، 14 يناير 2018 . (فرانس برس)

أظهرت بيانات رسمية الخميس أن الاقتصاد البريطاني سجل العام الماضي نمواً أقل من المتوقع ما يؤشر إلى أن الغموض الذي يحيط بعملية «بريكست» يساهم في عرقلة النمو.

وسجل الناتج المحلي الاجمالي نموًا بنسبة 1,7% في 2017، بحسب ما ذكر مكتب الاحصاءات الوطنية في تقديرات معدّلة، وفق «فرانس برس».

وكانت توقعات مكتب الاحصاءات تشير إلى نمو للناتج المحلي الإجمالي بمعدل 1,8% العام الماضي مقارنة ب1,9% في 2016. ولا يزال رقم العام الماضي الأدنى لنمو سنوي في المملكة المتحدة منذ 2012.

وقام مكتب الإحصاءات أيضًا بتعديل مخفّض لتقديراته لنسبة النمو في الأشهر الثلاثة الأخيرة من 2017 لافتًا إلى أن الاقتصاد البريطاني نما بنسبة 0,4% خلال تلك الفترة، بوتيرة أبطأ من التوقعات الأولية ب0,5 بالمئة. وتأتي البيانات غداة كشف بريطانيا أول ارتفاع في معدل البطالة منذ أواخر 2016.

وقال نعيم إسلام المحلل في شركة تجارة العملات الأجنبية ثينك ماركتس «إن ازدياد التضخم كان بسبب عدم تحقيق اقتصاد المملكة المتحدة نموًا أكبر من التوقعات السابقة».

وأضاف «إن بريكست» هو الحاضر الأقوى. كلما طال الغموض المحيط به، كان الأثر أسوأ على الاقتصاد. وسجل التضخم ارتفاعًا العام الماضي، فيما أدى تراجع سعر الجنيه في أعقاب استفتاء 2016 لصالح خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، إلى ارتفاع كلفة الاستيراد.