خام «برنت» يرتفع إلى أعلى مستوى في أسبوعين

مضخة نفطية في ولاية تكساس الأميركية (أرشيفية: رويترز)

ذكرت شبكة «بلومبرغ» الأميركية أن أسعار خام برنت القياسي ارتفعت إلى أعلى مستوى في أسبوعين، مع تصريحات منظمة «أوبك» أكدت فيها أن السوق يتجه إلى التوازن بوتيرة أسرع من المتوقع.

وارتفعت العقود الآجلة لعقود برنت فوق مستوى 65 دولارًا للبرميل، اليوم الثلاثاء، وأغلق على ارتفاع، مقارنة بتعاملات الإثنين، وذلك في أعلى مستوى وصله منذ 7 فبراير الجاري.

واستقرت عقود برنت، تسليم أبريل، عند 65.19 دولارًا للبرميل، في لندن، بينما ارتفع خام غرب تكساس الوسيط، تسليم مارس، 0.7% ليصل إلى 62.12 دولارًا للبرميل في نيويورك.

وقدرت اللجنة التقنية لمنظمة البلدان المصدرة للنفط «أوبك»، والمنتجين من خارجها، مخزونات النفط عند 74 مليون برميل، فوق مستوى مستوط الخمس سنوات، وأوضحت أن نسبة التزام الدول باتفاق خفض الإنتاج بلغ 133% في يناير الماضي.

وأكدت اللجنة أن تخمة المعروض في الأسواق العالمية تقل بوتيرة أسرع من المتوقع، ولفتت إلى أن أسواق النفط ستشهد توازنًا في الربع الثاني أو الثالث من العام الجاري، وهو توقيت مبكر عن المتوقع.

وقالت «بلومبرغ» إن منتجي النفط يسعون لتحقيق المستويات العليا التي حققها النفط، شهر يناير الماضي، بعد أن تراجعت عمليات البيع في الأسواق في شهر فبراير.

ولفتت إلى أن ارتفاع إنتاج الخام الصخري الأميركي يمثل تحديًا أمام جهود منظمة «أوبك» والمنتجين من خارجها للتخلص من تخمة المعروض، خاصة أن بعض التوقعات تشير إلى مستويات قياسية جديدة من الإنتاج الأميركي.

وقال المحلل في مجموعة «يو بي إس» الألمانية جيوفاني ستونوفو إن الأسعار عرضة للتراجع في الأشهر القليلة المقبلة»، وتابع: «رغم تأثير اتفاق أوبك وحلفائها على الأسواق، نحتاج لمعرفة رد فعل شركات النفط الأميركية حيال ارتفاع الأسعار، التي قد تعكس جهود أوبك وغيرها من المنتجين لتقليل المخزونات النفطية».