الدولار يتعافى بدعم توقعات تقليص برنامج التحفيز النقدي

ارتفع الدولار، اليوم الخميس، عن أدنى مستوى في شهرين الذي سجله في وقت سابق من الأسبوع الجاري، حيث عزز المستثمرون المراهنات على أن البنك المركزي الأميركي سيواصل تقليص خطته للتحفيز النقدي في العام المقبل بدعم تحسن آفاق النمو.

وتوقع بعض كبار المستثمرين في العالم، بحسب وكالة «رويترز» ارتفاع التضخم في الولايات المتحدة بما يضطر صناع السياسات هناك لرفع أسعار الفائدة أكثر مما تتوقعه الأسواق حاليًا ويعطي دعما للعملة الأميركية.

وصعد مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأميركية مقابل سلة من ست عملات رئيسية 0.2 % إلى 93.36 لكنه يقل 1.2 % عن نوفمبر وهو أكبر انخفاض له في أربعة شهور.

واستقر اليورو عند 1.1840 دولار ويتجه صوب تحقيق ارتفاع شهري نسبته 1.9 % لكنه يظل دون أعلى مستوى له في شهرين البالغ 1.1961 دولار الذي سجله الاثنين الماضي.

وكان الجنيه الاسترليني هو الأفضل أداء في المعاملات المبكرة حيث قالت جريدة «ذا تايمز» إن بريطانيا تقترب من اتفاق بخصوص مسألة حدود أيرلندا الشمالية في إطار مفاوضات الانفصال عن الاتحاد الأوروبي.

وبهذا تكون العملة البريطانية بصدد تحقيق أفضل أداء لها على مدى ثلاثة أيام في نحو شهرين.

وصعد الاسترليني 0.2 % إلى 1.3440 دولار في المعاملات المبكرة، ليبلغ مستوى أقل قليلًا من مستوى جديد هو الأعلى في شهرين سجله في المعاملات الآسيوية عند 1.3480 دولار.

المزيد من بوابة الوسط