«نيكي» الياباني يعوض خسائره المبكرة ويغلق مرتفعًا

عوَّض المؤشر «نيكي» القياسي لأسهم الشركات اليابانية الخسائر التي كان مني بها في وقت سابق، وأغلق على ارتفاع طفيف يوم الجمعة، حيث بدت التوقعات بأن بنك اليابان المركزي سيشتري مزيد صناديق المؤشرات إثر تراجع قطاع شركات إنتاج السيارات، وفق «رويترز».

وهبط سهم «ميتسوبيشي ماتيريالز» بعد أن قالت الشركة إن وحداتها التابعة زيَّفت بيانات منتجات، في أحدث فضائح الرقابة على الجودة تشمل شركات يابانية.

وأغلق المؤشر «نيكي» مرتفعًا 0.1% إلى 22550.85 نقطة بعدما جرى تداوله على انخفاض في التعاملات الصباحية. وعادة ما يقبل بنك اليابان المركزي على الشراء في صناديق المؤشرات لدعم المؤشر إذا هبط صباحًا.

وعلى أساس أسبوعي، ارتفع المؤشر 0.7%.

وارتفعت الأسهم ذات الثقل على المؤشر، حيث زاد سهم سوفت بنك كورب 1.4% بينما قفز سهم كيه.دي.دي.آي كورب 2.6%. وزاد سهم طوكيو إلكترون 2.2% وشين-إتسو كيميكال 2%.

وتضررت أسهم شركات صناعة السيارات من عمليات بيع حيث انخفض سهم تويوتا موتور 0.8% بينما نزل سهم هوندا موتور 0.7%. وهوى سهم يتسوبيشي ماتيريالز 8.1%.

وارتفع المؤشر توبكس الأوسع نطاقًا 0.2% إلى 1780.56 نقطة.

 

 

المزيد من بوابة الوسط