«الدولية للمشتقات المالية» تعتبر شركة النفط الوطنية الفنزويلية في حالة تخلف عن الدفع

أعلنت الرابطة الدولية للمشتقات المالية أن شركة النفط الوطنية الفنزويلية في حالة تخلف عن الدفع، وفق ما نقلت وكالة «فرانس برس».

وأكدت لجنة الرابطة، التي كانت تعقد اجتماعًا رابعًا حول الموضوع في نيويورك، حصول «تخلف عن سداد» ثلاثة أقساط، مضيفة أن «تحليلاً مفصلاً سينشر لاحقًا». كما سيعقد اجتماعٌ آخر الاثنين عند الساعة 20.00 ت غ «لمواصلة المحادثات» من أجل تحديد سعر لإعادة تسديد المشتقات المالية.

وكانت لجنة الرابطة التي تضم ممثلين عن 15 شركة مالية، تدرس التأخر في دفع مستحقات لم تكشف قيمتها، بينما أشارت مصادر قبلاً إلى أنها تقارب 1.161 مليار دولار.

وقررت وكالتا التصنيف «ستاندرد آند بورز غلوبال ريتينزغ» الاثنين، ونظيرتها «فيتش»، الثلاثاء، إعلان فنزويلا في حالة تخلف جزئي عن السداد، وأشارتا إلى أنَّ الحكومة لم تتمكَّن من دفع مستحقات على دينها الخارجي بعد فترة سماح من ثلاثين يومًا.

إلا أنَّ فنزويلا، وفق «فرانس برس»، وقَّعت اتفاقًا في موسكو الأربعاء لإعادة هيكلة دين بنحو ثلاثة مليارات دولار، حصلت عليه من هذا البلد في العام 2011.

لكن هذا العقد لا يزال بعيدًا عن حل المشاكل المالية لكاراكاس التي تسعى إلى إعادة هيكلة دين إجمالي يقدَّر بنحو 150 مليار دولار، لكنها لم تعد تملك أكثر من 9.7 مليار دولار في احتياطيها من النقد الأجنبي. ويتوجب عليها تسديد 1.47 مليار دولار على الأقل قبل نهاية العام الجاري ثم ثمانية مليارات أخرى في 2018.

 

المزيد من بوابة الوسط