إنتاج أوبك يرتفع في سبتمبر مع زيادة إمدادات العراق وليبيا

أظهر مسح أجرته وكالة «رويترز» أن إنتاج منظمة البلدان المصدرة للبترول «أوبك» ارتفع في سبتمبر الجاري بمقدار 50 ألف برميل يوميًا بسبب زيادة صادرات العراق وارتفاع الإنتاج في ليبيا المعفاة من اتفاق خفض الإمدادات.

واتفقت أوبك وغيرها من كبار المنتجين، ومن بينها روسيا، في نهاية العام الماضي على خفض إنتاج النفط بنحو 1.8 مليون برميل يوميًا لدعم إعادة توازن السوق. وفي مايو اتفقوا على تمديد الاتفاق حتى مارس 2018.

وبدأ إنتاج ليبيا في الزيادة مرة أخرى ليصل مؤخرًا إلى مستوى 950 ألف برميل يوميًا، بعد إنهاء اضطرابات بحقل شرارة أكبر حقول النفطية في البلد، في الوقت الذي دعا فيه أعضاء بأوبك إلى ضمها إلى اتفاق خفض الإنتاج.

وتوصل المسح إلى أن مستوى التزام الدول الأعضاء بأوبك بالتعهدات التي قطعتها على نفسها بشأن خفض الإمدادات انخفض إلى 86 % في سبتمبر مقارنة مع 89 % في أغسطس الماضي.

وواصلت السعودية أكبر مصدر للخام في العالم تحمل الجزء الأكبر من تخفيضات أوبك من خلال ضخ إمدادات دون المستوى المستهدف لها.

وبلغ إنتاج الدول الأربع عشرة الأعضاء بالمنظمة في أغسطس الماضي 32.755 مليون برميل يوميًا لينخفض عن الشهر السابق له حيث كان الإنتاج عند مستوى 32.834 مليون برميل يوميًا.

المزيد من بوابة الوسط