فرنسا تكشف عن خطة استثمارية بقيمة 57 مليار يورو

كشفت الحكومة الفرنسية عن «خطتها الاستثمارية» التي وعد بها الرئيس إيمانويل ماكرون، وتبلغ قيمتها 57 مليار يورو خلال فترة خمس سنوات، وأبرز أولوياتها البيئة والتحول الرقمي في دوائر الدولة والتدريب المهني.

وتبلغ قيمة الاعتمادات الجديدة 45 مليار يورو، بعد أن كانت الحكومة أعلنت عن الباقي في الأسابيع الأخيرة. وقال رئيس الوزراء إدوار فيليب، الاثنين: «نريد إعطاء القوة والرؤية لأولوياتنا الاستثمارية الكبيرة».

وتأتي قضية البيئة على رأس أولويات الحكومة مع 20 مليار يورو، وأوضح فيليب أن هذا الموضوع يشكل «استمرارية لخطة المناخ التي قدمها وزير الدولة (نيكولا هولو) في أول يوليو»، بحسب ما نقلت وكالة «فرانس برس».

وأعلن أنه سيتمّ تخصيص سبعة مليارات يورو لـ«تطوير الطاقات المتجددة» وتسعة مليارات يورو لـ«زيادة التجديد الحراري في المباني»، فيما سيستخدم مبلغ 15 مليار يورو لـ«بناء مجتمع من المهارات»، عبر تدريب مليون عاطل عن العمل ذوي مهارات متدنية بالإضافة إلى مليون شاب لم يكملوا دراستهم.

وأشار فيليب إلى أن الإجراءات الأولى سيتمّ تمويلها من ميزانية العام 2018، أي اعتبارًا من أول يناير.