النفط يصعد لأعلى مستوى في 5 أشهر ويكسر حاجز 55 دولارًا للبرميل

صعدت أسعار عقود النفط أمس الخميس، إلى أعلى مستوى في خمسة أشهر، بعد سلسلة تقارير تتوقع أن وفرة المعروض في الأسواق ستواصل الانكماش مع زيادة الطلب على الوقود.

وأنهت عقود برنت لأقرب استحقاق جلسة التداول مرتفعة 31 سنتا أو ما يعادل 0.6% لتبلغ عند التسوية 55.47 دولار للبرميل وهو أعلى مستوى إغلاق منذ الثالث عشر من أبريل.

وتخطت عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط مستوى 50 دولارا للبرميل للمرة الأولى منذ الخامس والعشرين من مايو، قبل أن تقلص مكاسبها إلى 59 سنتا أو 1.2%، لتسجل عند التسوية 49.89 دولار للبرميل وهو أعلى مستوى إغلاق لها منذ الحادي والثلاثين من يوليو، بحسب «رويترز».

وبلغت مكاسب عقود برنت أكثر من عشرة دولارات للبرميل في ثلاثة أشهر لتقترب من مستوياتها في بداية العام فيما يرجع جزئيا إلى ضعف الدولار.

وانخفض مؤشر الدولار، الذي يقيس قيمة العملة الأميركية مقابل سلة من ست عملات رئيسية منافسة، 0.38% إلى 92.164.

وقال أوليفر جاكوب المحلل لدى بتروماتريكس لاستشارات أسواق الطاقة في سويسرا: «بتخطيه 55 دولارا للبرميل، يتجه برنت مجددا صوب نطاق السعر الذي كان يتحرك فيه خلال الفترة من يناير إلى فبراير».

وجاءت المكاسب التي حققها النفط الأربعاء بعد تقرير صادر عن وكالة الطاقة الدولية رفع توقعاتها لنمو الطلب العالمي على النفط في 2017 إلى 1.6 مليون برميل يوميا من 1.5 مليون برميل يوميا.

المزيد من بوابة الوسط