العاصفة هارفي تتسبب في ارتفاع أسعار النفط

ارتفعت أسعار النفط يوم الأربعاء متأثرة بزيادة هوامش التكرير العالمية وإعادة فتح مصافٍ على الساحل الأميركي لخليج المكسيك، مما ساهم في تحسين آفاق سوق الخام بعد انخفاضات حادة جراء العاصفة هارفي.

وارتفع خام القياس العالمي مزيج برنت 28 سنتًا ليصل إلى سعر 53.66 دولار للبرميل. وزادت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 15 سنتًا إلى 48.81 دولار للبرميل، وفقًا لوكالة «رويترز».

ويجري استئناف تشغيل الكثير من المصافي وخطوط الأنابيب والموانئ التي تضررت من الإعصار هارفي قبل عشرة أيام. وحتى يوم الثلاثاء تعطل نحو 3.8 مليون برميل من طاقة التكرير أو ما يعادل 20 في المئة من إجمالي الطاقة التكريرية بالولايات المتحدة، مقارنة مع 4.2 مليون برميل يوميًا في ذروة العاصفة.

وهناك توقعات بأن الإعصار إرما، الذي جرى تصنيفه كعاصفة من الفئة الخامسة ويتجه نحو الكاريبي وفلوريدا، قد يعطل أيضًا مصافي أخرى ويسبب مزيدًا من نقص الوقود.