مئات المتظاهرين في برشلونة اعتراضًا على ارتفاع أسعار السكن

تظاهر أكثر من ألفي شخص في مدينة برشلونة الإسبانية، أمس السبت، احتجاجًا على المضاربات العقارية والانتشار الكبير للمساكن السياحية في وسط المدينة.

التظاهرة جاءت تلبية لدعوة أطلقها تجمع «برشلونة ليست للبيع» الذي يضم نقابات وحركات اجتماعية وجمعيات. ويهدف التجمع إلى الدفاع عن حق السكن في وسط عاصمة إقليم كتالونيا. وينحدر غالبية المتظاهرين من أحياء وسط المدينة القديمة مثل إل رافال وباريو غوتيكو، بحسب «فرانس برس».

ورفع المتظاهرون لافتة مدونًا عليها «شقق السياح تطرد العائلات». وقال المتقاعد، خوانخو بويناس، البالغ 64 عامًا: «في حي إل رافال تختفي المتاجر الصغيرة، ولم يبقَ سوى الحانات والسياح والفنادق والمساكن السياحية».

ويخسر وسط المدينة التاريخي 104 من قاطنيه شهريًّا، بحسب أرقام بلدية برشلونة. ويعزو المتظاهرون هذا الأمر إلى أزمة سكن في ثاني مدن إسبانيا بسبب المضاربات العقارية.

وارتفع سعر الإيجارات بشكل كبير في برشلونة خلال آخر سنتين من 14.4 يورو إلى 19 يورو للمتر المربع، وفق موقع «إيدياليستا» للعقارات وهو الأكبر في إسبانيا.

المزيد من بوابة الوسط