الخطوط البريطانية تسعى إلى استئناف رحلاتها من لندن

أعلنت الخطوط الجوية البريطانية (بريتش إيرويز) أنها تأمل في إعادة تسيير رحلاتها المغادرة من مطارات لندن الرئيسية، الأحد، بعدما تسبب عطل في أنظمة الكمبيوتر بحالة من الفوضى تأثر بها آلاف المسافرين خلال عطلة نهاية الأسبوع.

وحذرت الشركة من بعض التشويش في جداول الرحلات كنتيجة للخلل الذي حدث.

وقال بيان للشركة نقلته «فرانس برس»، اليوم الأحد إنه «في هذه المرحلة، نهدف إلى تشغيل جدول شبه طبيعي للرحلات من غاتويك ومعظم خدماتنا في هيثرو»، في إشارة إلى المطارين الواقعين في لندن. إلا أنها نصحت الركاب بعدم القدوم إلى المطارين إلا إذا كانت حجوزاتهم مؤكدة.

وألغت «بريتش إيرويز» جميع رحلاتها المغادرة من هيثرو وغاتويك، السبت، عقب عطل في النظام المعلوماتي تسبب بإغلاق جميع أنظمة تسجيل الدخول والأنظمة التشغيلية للناقلة، كما أثر على مراكز تلقي الاتصالات وموقعها الإلكتروني. ولكن الخلل لم يكن ناتجًا عن هجوم إلكتروني، وفق رئيس الشركة، أليكس كروز.

وأضاف أنه ستتم إعادة الأموال كاملة إلى الزبائن غير الراغبين في السفر.

ولا تزال بريطانيا تعاني تبعات هجوم فيروسي على أنظمتها الإلكترونية في وقت سابق من هذا الشهر، أدى إلى شلل في البنية التحتية. وقال كرو: «نعتقد أن السبب الأساسي كان مسألة تتعلق بإمدادات الطاقة»، مضيفًا: «إن فرق الأنظمة المعلوماتية تعمل بلا كلل لإصلاح المشكلة».

وتواجد عدد كبير من المسافرين في مطار هيثرو مع حقائبهم وسط حالة من الفوضى نتيجة إلغاء الرحلات.

وكان الطيران تعرض لخلل في الأنظمة المعلوماتية مؤخرًا، مما أدى إلى تأخير رحلات الشركة بشكل واسع في يوليو وسبتمبر العام الماضي.

المزيد من بوابة الوسط