السعودية: واثقون من تمديد اتفاق خفض إنتاج النفط

أبدت المملكة العربية السعودية ثقتها بأن اتفاق خفض إنتاج النفط سيتم تمديده، وقال وزير الطاقة والثروة المعدنية، خالد الفالح، إن لديها التزامًا من روسيا بذلك.

وأضاف على هامش القمة العربية الإسلامية الأميركية في الرياض اليوم الأحد أن بلاده لديها التزام من «بوتين شخصيًا»، مشيرًا إلى دعم بلاده تمديد الاتفاق، كما لفت إلى التزام قوي من قبل العراق ودول أخرى لدعم التمديد.

في 25 مايو الجاري اجتماع لدول منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) يتوقع أن يتم خلاله اتخاذ قرار بشأن التمديد.

يعقد

والسعودية، أكبر مصدر للنفط في العالم، لكنها تعاني شأن باقي الدول المنتجة من انخفاض الأسعار بشكل كبير من 3 سنوات، إذ انخفض سعر البرميل من 100 دولار في يونيو 2014 إلى نحو ثلاثين دولارًا بداية العام 2016.

وأعرب الفالح عن تفاؤله بإمكانية عودة التوازن إلى أسعار النفط في الربع الأول من العام المقبل. متابعًا: «سنقوم بكل ما هو ضروري».

وفي مسعى لإعادة التوازن، اتفقت دول «أوبك» في نوفمبر الماضي بالجزائر على خفض الإنتاج بنحو 1.2 مليون برميل يوميًا ابتداء من الأول من يناير، بينما وافقت الدول المنتجة خارج المنظمة على خفض الإنتاج بنحو 600 ألف برميل.

ويعقد في 25 مايو الجاري اجتماع لدول منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) يتوقع أن يتم خلاله اتخاذ قرار بشأن التمديد.