بناء مطار دولي في سيدني لاستيعاب 10 ملايين راكب

أعلن رئيس الوزراء الأسترالي مالكولم ترنبول موافقة الحكومة على بناء مطار دولي ثان في سيدني بعد نحو عشر سنوات من التردد.

وفي تصريحات نقلتها «فرانس برس»، الاثنين، اعتبر ترنبول أن بلاده في حاجة إلى إقامة مطار في غرب سيدني منذ سنوات، وأن ذلك سيسهم في جذب الاستثمارات، مشيرًا إلى مساهمة بناء المطار في توفير عشرات الآلاف من الوظائف.

ووفق الأرقام الأولية، سيستقبل المطار 10 ملايين مسافر سنويًا، ومن المقرر أن يتم افتتاحه في 2020، لتخفيف الضغط عن مطار كينغسفورد سميث الذي يشكل البوابة الرئيسية للدخول إلى أستراليا وبلغ الحد الأقصى من طاقته.

وفي مرحلة أولى، سيبنى مدرج هبوط يمكنه استقبال طائرات ايرباص ايه-380، يسع 10 ملايين مسافر. وسيكون بناء مدرج ثان ضروريًا على الأرجح بحلول 2050.

ويبعد مطار كينغسفورد سميث ثمانية كيلومترات عن وسط سيدني. واستقبل 39.7 مليون مسافر في 2015 ، ويكاد يبلغ الحد الأقصى من طاقته. ويتوقع خبراء أن يرتفع عدد المسافرين عبر المطار إلى أكثر من الضعف في السنوات العشرين المقبلة.

المزيد من بوابة الوسط