«أوبك» تدعو إلى الاستثمار في النفط مع توقعات بزيادة الطلب

دعت منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) أعضاءها إلى استثمارات نفطية كبيرة لضمان تأمين عرض كافٍ في مواجهة الطلب الدولي، الذي يتوقع أن يزيد في 2021 بفعل تراجع الأسعار.

وجاء في دراسة سنوية للمنظمة، نشرت «فرانس برس» مقتطفات منها: «نحن بحاجة إلى استثمارات كبيرة في مجمل الصناعة، بما يصل إلى نحو عشرة مليارات دولار بحلول 2040»، مضيفة: «من الحيوي أن تحرص الصناعة على ألا يؤدي نقص الاستثمارات اليوم إلى توقف الإمداد في المستقبل».

وقلص قطاع النفط استثماراته إلى حد كبير، إذ تم بإلغاء أو إرجاء مشاريع نتيجة تراجع الأسعار، وخسارة النفط الخام أكثر من نصف قيمته منذ منتصف العام 2014. وتصل الأسعار حاليًّا إلى 45 دولار للبرميل تقريبًا، بسبب فائض العرض.

وتراجعت الاستثمارات في استخراج وإنتاج النفط 130 مليار دولار في 2015، بالمقارنة مع العام السابق لتستقر على 400 مليار دولار تقريبًا، وفق «أوبك»، التي تتوقع أن تتراجع الاستثمارات في العام الجاري 80 مليار دولار.

وتشير دراسة «أوبك» إلى إمكان وصول سعر برميل النفط الخام إلى 60 دولارًا في 2021 ، و92 دولارًا في 2040. ويتوقع أن يرتفع إنتاج الدول غير الأعضاء في «أوبك» من 56.9 مليون برميل يوميًا في 2015 إلى 58.6 مليون برميل في 2021.

وتتوقع «أوبك» أن يستقر الاستهلاك على 99.2 مليون برميل في اليوم في 2021 في مقابل 93 مليون برميل في 2015.

كلمات مفتاحية