السعودية: دفع متأخرات الشركات لتسديد رواتب العمال الأجانب

 
قال مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية السعودي، الذي يرأسه ولي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، إنه سيدفع الشهر المقبل متأخرات الشركات الخاصة، المتضرر بسببها عشرات الآلاف من العمال الأجانب.
 
وذكرتت «فرانس برس»، الثلاثاء، أن المجلس، وهو هيئة رسمية سعودية، أكد «البدء فورًا في تسوية هذه المستحقات واستكمالها قبل نهاية العام المالي الجاري، بنهاية ديسمبر 2016»، مشيرة إلى أن تأخر استكمال تسوية الرواتب التي تأخرت لعدة أشهر، سببه التراجع الحاد في الإيرادات البترولية للدولة.
يدرس المجلس السعودي آليات صرف المستحقات وأولوياتها كما يراجع المبالع المتعمدة لعدد من المشروعات
 
ودرس المجلس آليات صرف المستحقات، وأولويات الصرف، كما قام بمراجعة المبالغ المعتمدة لعدد من المشروعات، مع اعتزامه إيقاف التعاقد على تنفيذ المشاريع التي لا يتناسب حجم الإنفاق عليها مع العائد. ويناقش كذلك مراجعة مئات العقود بإعادة جدولة تنفيذ بعضها، وتعديل الصيغ التعاقدية التي ساهمت في تحقيق وفورات بعشرات المليارات.
 
وكان الأمير محمد بن سلمان أعلن خطة واسعة النطاق للتنويع الاقتصادي والتغيير الاجتماعي في السنوات المقبلة، مع توقعات بتسجيل عجز في الميزانية قدره 87 مليار دولار للعام الجاري.
 
والشهر الماضي، قالت مجموعة «بن لادن»، عملاق المقاولات، إن الحكومة دفعت بعض المستحقات، ما يسمح لها بتغطية بعض الرواتب المتأخرة للموظفين. بعد أن سرحت الشركة نحو 70 ألفًا من العمال.
 
ومن بين الشركات التي تتأخر رواتب موظفيها، «سعودي أوجيه»، التي يرأسها رئيس الوزراء اللبناني المكلف سعد الحريري، إذ لم يتقاض عشرات آلاف من الموظفين رواتبهم منذ أشهر.