لاغارد تعلن خروج باكستان من الأزمة الاقتصادية

هنأت مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد الاثنين، باكستان على خروجها من الأزمة الاقتصادية وتحقيق الاستقرار الاقتصادي، بعد أن أنجزت برنامج الإنقاذ المالي.

وفي أول زيارة لها إلى باكستان، هنأت لاغارد رئيس الوزراء نواز شريف على «إكمال برنامج صندوق النقد بنجاح، الذي ساعد باكستان في إعادة الاستقرار لاقتصادها الكلي»، وفق بيان صادر عن مكتب شريف.

وقالت لاغارد: «إنها لخطوة رائعة في مسيرتكم أن تحققوا مكانة اقتصادية أفضل وأكثر متانة خلال فترة قصيرة من سنتين»، مضيفة: «إن إكمال برنامج صندوق النقد انعكس بشكل إيجابي جدًّا، على باكستان وأن البلاد خرجت بكل تأكيد من الأزمة الاقتصادية».

وأضافت: «إن النمو الاقتصادي ازداد بصورة تدريجية، وتم تقليص العجز المالي، في حين واصل التضخم تراجعه في باكستان». وأثنت على تعزيز شبكات الأمان الاجتماعية وسياسة الضرائب والإصلاحات الإدارية»، وفق البيان.

وأفرج صندوق النقد سبتمبر الماضي عن الشريحة الأخيرة البالغة 6.6 مليار دولار ضمن حزمة المساعدات المالية لباكستان على ثلاث سنوات.