اليورو يتعافى من أدنى مستوى له في تسعة أيام أمام الدولار

تعافى اليورو الجمعة من أدنى مستوى له في تسعة أيام أمام الدولار، بفعل انحسار المخاوف بشأن متانة «دويتشه بنك»، في وقت تعرض فيه الين الياباني والفرنك السويسري لضغوط.

وارتفعت أسهم «دويتشه بنك» المدرجة في الولايات المتحدة نحو 15% بعدما سجلت مستويات قياسية منخفضة، وكان السبب الفوري لأزمة «دويتشه بنك» غرامة من وزارة العدل الأميركية يعارضها المصرف وقيمتها 14 مليار دولار، بحسب «رويترز».

واتجه اليورو إلى الارتفاع 0.8% في سبتمبر ليحقق أفضل أداء شهري في ستة أشهر ويرتفع 1.2% في الربع الثالث بعدما خسر 2.4 بالمئة في الربع الثاني.

وارتفع الدولار في أحدث قراءة 0.34% أمام العملة اليابانية إلى 101.35 ين بعدما سجل أعلى مستوى خلال الجلسة عند 101.75 ين. وما زالت العملة اليابانية متجهة للارتفاع بنحو 1.8% أمام الدولار هذا الربع لتسجل ثالث زيادة فصلية على التوالي.

وانخفض مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأميركية أمام سلة تضم ست عملات رئيسة 0.09% عند 95.449 في أحدث قراءة.

واستقر اليوان الصيني حيث جرى تداوله بسعر 6.6745 يوان مقابل الدولار في التعاملات الفورية بالأسواق الخارجية. وستصبح العملة الصينية رسميًا إحدى عملات الاحتياطي العالمي يوم السبت.

المزيد من بوابة الوسط