تحسن الأسواق المالية بعد أداء «كلينتون» في المناظرة الرئاسية

سجلت الأسواق المالية تحسنًا بعد أن أشار المحللون، الثلاثاء، إلى أن المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون فازت في المناظرة الرئاسية على منافسها الجمهوري دونالد ترامب.

وانعكس تفوق هيلاري على أداء أبرز الأسواق الآسيوية بالإيجابية، بعد المناظرة التي جرت مساء أمس، واستمرت 90 دقيقة، وتابعها ملايين المشاهدين.

البيزو المكسيكي يتحسن بعد تاثره سلبًا من تعهد ترامب بإعادة التفاوض حول «التبادل الحر»

وأقفلت سوق طوكيو بارتفاع بـ0.8 % في تحول واضح للنمط بالمقارنة مع الافتتاح على تراجع. أما سوق سيدني فاستعادت النشاط بعد تراجع أولي، بينما ارتفعت بورصة هونغ كونغ بأكثر من 1 % بعد ظهر. وجاء أداء سيول وبانكوك وسنغافورة إيجابيًا أيضًا.

وعلق مايكل ماكارثي المحلل لدى «سي أم سي ماركس» لوكالة بلومبورغ نيوز «على الصعيد السياسي لا شك في تقدم كلينتون لجهة النبرة والحضور.. هذا تقييمي حتى الآن».

محللون يرون أن «ترامب يعتبر عامل سلبي للأسواق بشكل كبير».. ويؤكدون أن «المستثمرين اطمأنوا بعد أن لاحظوا أداءه غير المرضي في المناظرة»

وسجل الين تراجعًا بينما تحسنت عملات الأسواق الناشئة وغيرها من العملات، إذ كان المستثمرون أكثر اطمئنانًا إزاء العملات التي تنطوي على مخاطر.

كما تحسن البيزو المكسيكي بعد أن تراجع بشكل قياسي وارتفع نحو 2 % بسبب قلق الأسواق المالية بعد تعهد ترامب إعادة التفاوض حول اتفاق التبادل الحر بين الولايات المتحدة وكندا والمكسيك في حال فوزه في الانتخابات.

وعلق أنغوس نيكولسون المحلل لدى «آي جي ليمتد» في ملبورن: «ترامب يعتبر إلى حد كبير عامل سلبي للأسواق». وأضاف لوكالة بلومبورغ «اطمأن عدد كبير من المستثمرين بعد أن لاحظوا أداءه غير المرضي في المناظرة لكن الوقت لا يزال مبكرًا بعد».