استقرار النفط بعد صدور تقرير «الطاقة الدولية»

استقرت أسعار النفط الخميس، بعد صدور التقرير الشهري لوكالة الطاقة الدولية والذي توقعت فيه استعادة أسواق الخام توازنها في الأشهر القليلة المقبلة.

وارتفع خام برنت عشرة سنتات للبرميل إلى 44.15 دولار للبرميل، في حين جرى تداول الخام الأميركي عند نحو 41.71 دولار للبرميل دون تغير يذكر عن سعر الإغلاق السابق بعدما سجل هبوطا حادا الأربعاء، بحسب «رويترز».

وقالت وكالة الطاقة الدولية، الخميس، إن أسواق النفط ستبدأ في التحسن في النصف الثاني من العام 2016، لكن عملية التحسن ستكون بطيئة وشاقة في ظل تراجع نمو الطلب العالمي وزيادة إمدادات المعروض من الدول المنتجة للنفط خارج «أوبك».

وتوقعت الوكالة في تقريرها الشهري الذي تلقت «رويترز» نسخة منه، انخفاضًا ملموسًا في مخزونات النفط العالمية في الأشهر القليلة المقبلة، ما سيساعد في تخفيف تخمة المعروض المستمرة منذ العام 2014 بسبب نمو إمدادات الدول الأعضاء في منظمة البلدان المصدرة للبترول «أوبك».

المزيد من بوابة الوسط