انخفاض نمو اقتصاد منطقة اليورو إلى النصف

أظهرت بيانات نشرت الجمعة، انخفاض معدل النمو الاقتصادي بمنطقة اليورو في الربع الثاني من العام مع توقف النمو في فرنسا واستقرار معدل البطالة عند ما يزيد قليلا على عشرة بالمئة في يونيو.

وقال معهد الإحصاءات التابع للاتحاد الأوروبي (يوروستات) إن الناتج المحلي الإجمالي في منطقة اليورو التي تضم 19 دولة نما بنسبة 0.3 بالمئة على أساس فصلي في الفترة بين أبريل ويونيو مقارنة مع نمو نسبته 0.6 بالمئة في الربع الأول من العام، بحسب «رويترز».

وعلى أساس سنوي ارتفع الناتج المحلي الإجمالي لمنطقة اليورو 1.6 بالمئة بما يقل قليلا عن معدل النمو في الربع الأول والذي بلغ 1.7 بالمئة بعد التعديل بالرفع. ولا ينشر يوروستات بيانات الناتج المحلي الإجمالي لكل دولة من دول منطقة اليورو على حدة في تقديراته الأولية لكن مكتب الإحصاء الفرنسي نشر بياناته في وقت سابق الجمعة.

وأظهرت البيانات الفرنسية توقف نمو ثاني أكبر اقتصاد في منطقة اليورو لتأتي القراءة دون التوقعات بسبب ضعف إنفاق المستهلكين.