فرنسا تسحب من مخزون النفط الاستراتيجي بسبب الإضرابات العمالية

قال الاتحاد الفرنسي للصناعات النفطية، الأربعاء، إن فرنسا بدأت في استخدام مخزون النفط الاستراتيجي لمواجهة أزمة توقف الإنتاج في بعض مصافي التكرير بسبب احتجاجات عمالية.

وقالت كاثرين إينك الناطقة باسم الاتحاد: «نعم سحبنا كمية صغيرة من المخزون. وافقت الحكومة على هذا والحكومة فقط هي التي يمكنها إصدار مثل هذا الأمر»، بحسب «رويترز».

وقال رئيس الاتحاد، فرانسوا ديسوس، لإذاعة «آر إم سي»، إن القطاع استخدم المخزون الاستراتيجي على مدار يومين. مضيفًا: «نستخدم يوميًّا ما يعادل نحو استهلاك يوم. وعلى أسوأ التقديرات إذا ظل الوضع شديد التوتر فيمكننا أن نفعل ذلك لثلاثة أشهر».

وشملت حركة الاحتجاجات التي اندلعت ضد قانون العمل، منذ مساء الاثنين ست محطات تكرير من أصل ثماني مجطات في البلاد، متسببة بنقص في تزويد محطات الوقود بالبنزين، ودفع الناس للتزود بالوقود. وما يزيد من التهديد بنقص الوقود تصويت العاملين في منافذ مرفأ هافر النفطية التي تؤمن 40% من واردات فرنسا على الإضراب اعتبارًا من مساء الثلاثاء.

 

المزيد من بوابة الوسط