Atwasat

توظيف الرمادي في ديكورات المنزل المعاصر

القاهرة - بوابة الوسط الأحد 14 أغسطس 2022, 03:00 مساء
alwasat radio

يتألف اللون الرمادي من خليط الأسود والأبيض؛ ويتميز بأنه حيادي ومرن ويضفي الفسحة ويضيء المساحات الداخلية، في حال حسن استخدامه، وهو لا يُزعج البصر، كما يعد من الألوان الرائجة في العام 2022.

وقد يحلّ الرمادي على الجدران سواء من خلال طلاء الجدران أو ورق الجدران، وهو يكسو الأرضيات المصنوعة من «الباركيه» أو السيراميك أو الصخر الطبيعي، فضلاً عن تصميم السجاد والستائر والسجاد، وفق «سيدتي».

والرمادي الذي يحل على أنسجة المفروشات يعكس العملية، فالخيار المذكور للون الأثاث لا يسمح للأوساخ بالظهور على القطع.

- ألوان الصيف.. بهجة وتفاؤل

يطبع الرمادي المساحة التي يحل فيها بالهدوء، علمًا أنه لكسر رتابة اللون، من الرائج توظيف خامات لماعة من الستاينلس ستيل بلون الفضة أو الذهب عن طريق الاكسسوارات أو قاعدات الطاولات أو الشرائح البارزة على الجدران.

وينسجم الرمادي مع كل الألون، سواء تلك الحارة (الأحمر والبرتقالي والأصفر...) أو الباردة (الأزرق، مثلا)، مع الإشارة إلى أن التوليفة المؤلفة من الرمادي والأبيض جذابة، وكانت رائجة لأعوام طويلة في الديكور الداخلي، وأن الأصفر المضيء ينسجم مع الرمادي، ويحقق ديكورات معاصرة في غرفة الجلوس، كما يعكس الشعور بالراحة والإيجابية والتفاؤل. ويحقق الطلاء الرمادي خلفيّة مثالية للأثاث ذي الألوان والنقوش البارزة في الصالة.

الرمادي وخشب الجوز
من جهة ثانية، يلفت دمج الرمادي بلون خشب الجوز، كما عند طلاء الجدران بطلاء رمادي فاتح، واختيار لون خشب الجوز للأبواب.

الرمادي لون محبّب في غرفة النوم، وذلك لأن اللون المذكور يشي بالهدوء، كما يتألق الأخير عند اقترانه بأي لون آخر من فئة «الباستيل».

الصوفا الرئيسة في غرفة الجلوس، والملوّنة بالرمادي، جذّابة، مع تثبيت لوحة على الجدار خلفها غنيّة بألوانها القوية.

قد يحلّ الرمادي في المطبخ الحديث، لأن اللون المذكور يوحي بالنظافة والخفّة والحداثة.

من الشائع استخدام تدرّج الرمادي البارد في ديكورات الحمّام العصري.

لا يزال الرمادي محبّبًا في المساحات الداخلية (الإنترنت)
لا يزال الرمادي محبّبًا في المساحات الداخلية (الإنترنت)
لا يزال الرمادي محبّبًا في المساحات الداخلية (الإنترنت)
لا يزال الرمادي محبّبًا في المساحات الداخلية (الإنترنت)

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

المزيد من بوابة الوسط