هل يمكن قيادة السيارات الكهربائية تحت المطر؟

قامت إحدى شركات التأمين بدراسة، نتج عنها أن 12% من سائقي السيارات يعتقدون أنه لا يمكن قيادة السيارة الكهربائية تحت المطر.
على الرغم من أنه لن يكون مفاجئًا لـ 88% من السائقين المتبقين، إلا أنه يمكنك قيادة سيارة كهربائية في المطر، كما أشارت جمعية السلامة الكهربائية أولاً «ESF» إلى أن المهندسين حرصوا على أن تكون السيارات مقاومة للماء.

وتابعت الجمعية قائلة: «محطات الشحن مقاومة للماء أيضًا، لذا ستكون قادرًا على الشحن تحت المطر، وإذا كنت في شك، فراجع الشركة المصنعة».
وهناك بعض الأمور الواجب فعلها وهي من الفطرة مثل، عدم ترك النوافذ مفتوحة أثناء هطول المطر وغلق فتحة السقف، لأنها يمكن أن تتسبب في إتلاف التركيبات والتركيبات والأقراص والمفاتيح الداخلية، وهذه الأمور مطلوبة أيضًا في السيارات الكهربائية.

وكشف تحقيق أجرته جمعية السلامة الكهربائية أولاً «ESF»، استخدام حوالي ثلاثة أرباع السائقين خيوط تمديد محلية متعددة المقابس للشحن من التيار الكهربائي في منازلهم، على الرغم من أنها غير مناسبة للاستخدام في الهواء الطلق.

علاوة على ذلك، فإن أكثر من نصف الأشخاص الذين خضعوا لهذا التحقيق البالغ عددهم 1500 شخص الذين يتقاضون رسومًا باستخدام سلك تمديد تركوا الكابلات تصل إلى سيارتهم أثناء المطر، وهذا يعرض المالك لخطر التعرض لصدمة كهربائية، كما يمكن أن تؤدي هذه الممارسة أيضًا إلى زيادة الحمل على الإمداد المحلي، مما يتسبب في انقطاع التيار الكهربائي أو نشوب حريق.

وعند القيادة أثناء فيضان، يتم تطبيق القواعد المعتادة، لا يجب عليك القيادة خلال فيضان، وقم بالبحث عن طرق أخرى بديلة، حيث 300 مم فقط من المياه المتدفقة كافية لتعويم سيارتك.

ولكن في حالة غمر المياه للسيارة فمعظم السيارات الكهربائية مزودة بإغلاق محكم لوحدات القيادة والبطاريات.
وهناك أدلة تشير إلى أن أداء السيارة الكهربائية أفضل من أداء السيارة التقليدية عند الخوض في الماء، فعلى سبيل المثال، جاكوار I-Pace قادرة على السير في المياه بعمق يبلغ 500 ملم، وتتميز بأنظمة أمان مصممة للتعامل مع حالة الفيضان.

هذا المحتوى من تيربو العرب

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط